طالب الحوثيون وحلفاؤهم من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتريوش، عدم التمديد لمبعوثه الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الذي يرعى المفاوضات بين الأطراف السياسية منذ ما يقرب من عامين.

وبحسب وكالة الأنباء " سبأ " التي يديرها الحوثيون : أن " رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد " طالب في رسالة بعثها إلى الأمين العام للأمم المتحدة بعدم التمديد للمبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد لما وصفه بـ "فشله في مهمته وعدم حياديته ".

اقرأ أيضا  وزراء الصحة والبيئة العرب يعتمدون «استراتيجية 2017- 2030»

وقال الصماد في رسالته : " إن إدارة ولد الشيخ أحمد، للمفاوضات اتسمت بتعاطفه مع العدوان على اليمن بقيادة السعودية التي يرضخ دائما لضغوطها ".

وجاء في الرسالة : " ان ولد الشيخ أحمد، لم يتعاط بمهنية مع خارطة الطريق، التي قدمتها الأمم المتحدة للحل في اليمن ".

كما تضمنت الرسالة : " مطالبة الأمين العام للأمم المتحدة القيام بدور فاعل في إيقاف العدوان على اليمن والتزام دول التحالف بقيادة السعودية بإعادة الإعمار وتعويض الخسائر البشرية والأضرار المادية والنفسية والصحية وإنهاء الحصار الشامل على اليمن وفتح الموانئ والمطارات للحركة التجارية وحرية تنقل المواطنين ، وفي مقدمتها مطار صنعاء الدولي ، ومطار تعز ، ومطار الحديدة".

اقرأ أيضا  وصول 8500 طن بوتاجاز قادمة من ميناء ينبع إلى «الزيتيات»

دعا " رئيس المجلس السياسي الأعلى " في رسالته أمين عام الأمم المتحدة إلى " الوقوف بجدية أمام الوضع الإنساني الكارثي الذي تسبب به العدوان والحصار وتشكيل لجنة محايدة للتحقيق في جريمة العدوان على المدنيين في صالة العزاء الكبرى بالعاصمة ، وجميع جرائم الإبادة الجماعية وجرائم الحرب التي ارتكبها العدوان بقيادة السعودية ، واستخدامه للأسلحة المحرمة دولياً ضد المدنيين وقصف المستشفيات والمراكز الصحية ومنها مستشفيات أطباء بلا حدود". بحسب الرسالة.

اقرأ أيضا  «التعليم»: السيسي وجّه بتسخير كل الإمكانيات لخدمة امتحانات الثانوية